أخر الأخبار

ندوة عن وهب وزرع الأعضاء في اتحاد بلديات بعلبك

الحنان ـ بعلبك

نظم مجلس بعلبك الثقافي ندوة حول “أهمية وهب الأعضاء بالنسبة إلى الواهب والمتلقي”، برعاية رئيس إتحاد بلديات بعلبك الدكتور حمد حسن، وبالتعاون مع الهيئة الوطنية لوهب وزرع الأعضاء والانسجة البشرية، في قاعة الاتحاد في بعلبك، في حضور فاعليات صحية وثقافية وقضائية واجتماعية ودينية.
بداية، رحب عضو مجلس بعلبك الثقافي مهند سليمان بالحضور، ونوه بأهمية وهب الأعضاء من الجانب الإنساني.
حسن 
واعتبر حسن أن وهب الأعضاء قمة الرقي الإنساني والمجتمعي، وقال: “إننا نلحظ في مختبراتنا الطبية وعند التبرع بالدم، تنامي تلك العلاقة الروحية والعاطفية وحرص المتبرع على صحة المريض، فكيف لواهب أعضائه، المتوفي جسدا والحي في رسالة العطاء في جسد المتلقي، أنه يشعر في عليائه بعظيم ما أقدم عليه”.
ورأى أن هذه الثقافة ليست ببعيدة أو غريبة على مجتمع ضحى وقدم الغالي والنفيس من فداء ودماء وأرواح للحفاظ على مناعة وحرية وكرامة وطننا المقاوم لبنان.
يونان
وقدمت الدكتور فريدة يونان شهادات حية عن وهب الأعضاء مشيرة إلى أن “الهيئة الوطنية لوهب الأعضاء هي الجهة الرسمية الوحيدة في لبنان لتلقي استمارات وهب الاعضاء”.
أسطفان
ونوه البروفسور انطوان اسطفان بدور الهيئة الوطنية لوهب الأعضاء.
وقدم كل من الشيخ محمد غزاوي باسم دار الفتوى، والشيخ بلال عواضة باسم مكتب السيد الخامنئي في لبنان مداخلة حول رؤية الدين الاسلامي لموضوع وهب الأعضاء.
وختاما تمت تعبئة استمارات من قبل الراغبين بوهب أعضائهم بعد الوفاة.

المصدر
الوكالة الوطنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى