أخر الأخبار

لقاء وطني على بوابة مزارع شبعا وإحراق العلم الصهيوني

الحنان ـ بوابة المزارع ـ جورج العشي

قماطي: سائرون في مقاومتنا و في المعادلة الثلاثية جيش وشعب ومقاومة حتى تحرير مزارع شبعا وتلال كفرشوبا كاملة.

أكّد وزير الدولة لشؤون مجلس النواب الحاج محمود قماطي، اننا سائرون في مقاومتنا و في المعادلة الثلاثية جيش وشعب ومقاومة حتى تحرير مزارع شبعا وتلال كفرشوبا كاملة وغير منقوصة لتعود تحت السيادة اللبنانية وتحت الموقف الرسمي اللبناني”.

وشدّد على ان الموازنة ماشية و انشاء الله  لن تكون إلا لمصلحة المواطن اللبناني، ليس هناك من تهديد لخفض الرواتب ولا تهديد لمصالح المواطن، ولن تكون معالجة العجز في الموازنة على حساب المواطن اللبناني، مشيرا الى ان هناك افكار كثيرة تتعلق بالمصارف اللبنانية، وخطة للكهرباء لايقاف العجز، وافكار تتعلق بالرواتب العليا في الدولة وليس اي امر آخر. وكلها ستظهر قريبا وعندما تصبح قرارا سوف تعلم للجمهور”.

كلام الوزير قماطي ورد في حديث على هامش لقاء الأحزاب والشخصيات الوطنية اللبنانية بمشاركة هيئة ابناء العرقوب ومزارع شبعا، عند بوابة المزارع المحتلة جنوبي بلدة شبعا في قضاء حاصبيا، في  وقفة تضامنية تعبيرا عن رفضهم لقرارات ترامب والتأكيد على الهوية اللبنانية لمزارع شبعا وتلال كفرشوبا ودعما لحق الشعب اللبناني في المقاومة لتحريرها، وسط استنفار لجيش العدو الاسرائيلي الذي استقدم الاليات المؤللة لمحاذاة السياج التقني لخط الانسحاب وراقب ما يجري من مواقعه العسكرية في المزارع المحلتة، وانتشار للجيش اللبناني وقوات اليونيفيل في محيط المكان.

شارك في اللقاء الوطني، الى جانب الوزير قماطي، النائب علي فياض،وممثلين عن النائب طلال ارسلان والوزير السابق وئام وهاب  والنائب السابق فيصل الداوود وحشد منرؤساء بلديات ومخاتير المنطقة  وممثلين عن القوى والاحزاب الوطنية وحشد من اهالي قرى العرقوب، وتخلل اللقاء حرق علم العدو الاسرائيلي على وقع الهتافات المنددة بالعدوان والاحتلال.

وحمّل رئيس هيئة ابناء العرقوب الدكتور محمد حمدان، الوزير قماطي، المطالب الاساسية التي تتعلق بضرورة تحرك الحكومة حول قضية المزارع المحتلة، بالاسراع بتشكيل اللجنة الوطنية من اجل متابعة قضية الارض اللبنانية المحتلة وهذه مسؤولية الحكومة في إصدار هذه الهيئة، من اجل ان تكون الجهة الوحيدة المخولة بمتابعة هذا الملف من اجل وقف السجالات والاجتهادات في ملف قد يكون البعض يجهل تفاصيله الكاملة”.

قال مسؤول رياض خليفة ان هذه الارض هي ارض عربية لبنانية والجولان ارض عربية سورية وفلسطين ارض عربية، ولن تتحرر هذه الارض غلا بالمقاومة”.

وقال المحامي رمزي بسوم ممثل التيار الوطني الحر، ان مزارع شبعا وتلال كفرشوبا والجزء اللبناني من قرية الغجر هي ارض لبنانية ونحن ملزمون بتحريرها حتى آخر حبة تراب من ارضنا  المقدسة بتظافر جهود معادلة الجيش والشعب والمقاومة”.

وأكد حسن حمدان مسؤول رابطة الشغيلة في لبنان،  على “استمرار المقاومة لتحرير كامل ارضنا المحتلة ليس فقط في مزارع شبعا وتلال كفرشوبا وقرية الغجر والقرى السبع، انما لنؤكد على استمرار المقاومة لتحرير فلسطين والجولان العربي السوري المحتلين من قبل العدو الاسرائيلي”.

وإكد خليل الخليل امين الشؤون السياسية في التنظيم الشعبي الناصري، على ان “هذه الارض لبنانية وستبقى لبنانية بحكم التاريخ وبحكم الجغرافيا وبحكم القانون”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى