أخر الأخبار

الفلسطينيون يجددون تمسكهم بحق العودة

الحنان ـ

في الذكرى ال 71 لنكبة فلسطين الكبرى نظمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين مسيرة العودة الى الجنوب اللبناني – مارون الراس البلدة المحايدة للتراب الوطني الفلسطيني بمشاركة حشد غفير من أبناء الشعبين الفلسطيني واللبناني بحضور عضو المكتب السياسي لحزب الله الحاج عطالله حمود، عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية عبدالله كامل وأعضاء قيادة الجبهة في لبنان والبقاع.

جالت المسيرة على تخوم الوطن في حديقة ايران رافعة الرايات واليافطات والاعلام الفلسطينية واللبنانية واعلام الجبهة الديمقراطية وصورة الأمين العام نايف حواتمة.

ألقى عضو قيادة الجبهة في لبنان  رزق العلي كلمة ترحيبية مشددا على حقنا التاريخي والابدي بالعودة الى ارضنا الفلسطينية معتبرا ان صفقة ترامب لن تمر لان هناك شعب ما زال متمسكا بأرضه وبحقه.

ألقى الحاج عطالله حمود كلمة حيا فيها نضالات الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة التي تسطر اروع ملاحم الصمود والمواجهة في غزة الابية التي تواجه العدوان في ظل خنوع وصمت عربي ودولي مطبق في ظل المجازر المرتكبة بحق نسائنا وأطفالنا وشيوخنا مؤكدا ان هذا الشعب لن ينال من عزيمته هذا العدوان الذي سيلقنه درسا لن ينساه وحيا غرفة العمليات المشتركة ودعا الى نقلها لوخدة سياسية لمواجهة هذا العدوان.

القى عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية عبدالله كامل  توجه بالتحية لشعبنا بكافة اماكن تواجده الذي يجدد دوما حقه المشروع والثابت بإقامة دولته الفلسطينية المستقل وعاصمتها القدس وحق عودتنا الى الديار والممتلكات وشدد على وحدة الموقف الفلسطيني في مواجهة العدوان الغاشم الذي يستهدف البشر والحجر بمجازره ضد شعبنا بمحاولة لاركاعه لكن رد شعبنا هو بمزيد من التمسك بحقه في المقاومة والحقوق الوطنية وناشد كافة المؤسسات الدولية لانقاذ شعبنا ودعا الاحزاب العربية والشعوب العربية للنزول الى الميدان للتضامن والضغط على حكامهم لاتخاذ مواقف جريئة ضد هذا الاحتلال كما شدد على ضرورة تطبيق قرارات المجلس الوطني كمدخل لاستنهاض الانتفاضة الثالثة لكنس الاحتلال والمستوطنين كما توجه الى الحكومة اللبنانية بضرورة اقرار الحقوقالانسانية لشعبنا الفلسطيني في لبنان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى