أخر الأخبار

على ماذا أكدت النائب بهية الحريري خلال جولتها في البقاع

الحنان ـ

رعت رئيسة كتلة تيار المستقبل النائب بهية الحريري اطلاق البرنامج التدريبي للتنمية البشرية المستدامة بالتعاون مع شركة touch وتحت عنوان “الليطاني اولاً” في مركز مؤسسة الحريري للتنمية المستدامة في بلدة المرج في البقاع الغربي بحضور وزير الإعلام جمال الجراح، النواب هنري شديد، عاصم عراجي، محمد القرعاوي وبكر الحجيري،  وانواب السابقون ناصر نصرالله امين وهبي، انطوان سعد  قائمقام البقاع الغربي وسام نسبيه، منسق تيار المستقبل في البقاع الاوسط رئيس بلدية مجدل عنجر سعيد ياسين،  ومنسق عام تيار المستقبل في البقاع الغربي وراشيا علي صفية، مستشار رئيس الحكومة على الحاج، ممثلين  التيار الوطني الحر، القوات اللبنانية والحزب التقدمي الاشتراكي.

اكدت النائب الحريري على أولوية معالجة الليطاني وقد اطلقنا عنوان أساسي ومركز اسمه “الليطاني اولاً” وهو ورشة كبرى اطلقها الرئيس الحريري عام 2016 بمجلس الوزراء بعدما  اتخذ قرار بتشكيل لجنة وزارية  من الشركاء المسؤولين بموضوع المعالجة بخلوة لتيار المستقبل مع مصلحة الليطاني، وبدأنا اجتماعات تمهيدية من أجل بدء الحوار حول كيفية المعالجة وهذه الإجتماعات كانت بين الوزراء المختصين زراعة، صناعة، طاقة ومياه، بيئة، داخلية وبلديات مع المحافظين.

واضافت: نحن بصدد اجتماع مع الوزير جمال الجراح وهو ملم بالملف لانه عايشه منذ بداية الصرخة، وصولاً لاقرار الموازنات تحت عنوان رفع التلوث والضرر عن الليطاني ولن اتحدث بمزيد من التفاصيل الحيوية الموجودة بالمجلس النيابي والحكومة ضمن تدريب الشباب.

وأثنت الحريري على دور الحكومة والشباب والمسؤولين بالموضوع البيئي.

وقالت: هناك ازمة ثقة بين الشباب والمسؤولين سنعمل على استعادة هذه الثقة والعمل من خلال الدولة ومد اليد لتضييق المشكلة.

واضافت الحريري المشكلة كبيرة لكنها ليست مستحيلة ولا تكفي قرارات يتخذها رئيس الحكومة اذا لم تأخذ هذه القرارات طريقها للتنفيذ.

وتابعت، الورشة انطلقت، الاسبوع المقبل في جلسة لمجلس الوزراء برئاسة رئيس الحكومة في السراي ومن خلال المجلس النيابي، بدأ رئيس لجنة الاشغال باجتماعات اسبوعية لليطاني من اجل تسريع العملية من خلال التواصل التام ونطلب مساعدة الجميع ولن نقول اننا وحدنا من يعمل وكل المكونات السياسية لديها موضوع واحد هو “الليطاني اولاً”

ورداً على سؤال حول التلوث الذي يسببه النزوح السوري؟.

ردت الحريري التلوث الصناعي 15 بالمئة اما نسبة الضرر فهي 90 بالمئة، لن نقلل من اي تلوث النزوح السوري فاقم الازمة، البداية من الملف ان النزوح السوري سينكفىء الى الداخل وهذا الكلام اكدته وزارة الشؤون الاجتماعية ولا نستطيع حصر المسألة بالنزوح السوري، النفايات الصلبة ترمى بالنهر منذ العام 1988ولا نريد ان نر مي التهم على فلان او فلان كلنا مشتركون.

أما الوزير الجراح أكد على معالجة مسألة الليطاني وقال ” اليوم وبحضور رئيسة تكتل تيار المستقبل النيابية  السيدة بهية الحريري اليوم اخذنا المبادرة الاهم على الصعيدين الوطني والبقاعي  لما يسببه هذا النهر من تأثير بالتلوث على صحتنا ومنتجاتنا وهذا يحتاج لمعالجة مختلفة السيدة بهية الحريري اخذت الامور بيدها هناك اجتماعات حول هذا الموضوع لاسيما الاهتمام بالنازحين السوريين”.

واضاف الوزارات تجتمع اسبوعيا كي ننتهي من التخطيط الى التنفيذ الذي سيبدأ قريبا من قبل الوزراء المعنيين والمشروع الاهم هو محطة تكرير قب الياس المرج والملف تم تحويله الى ايطاليا وهناك هبة  من الحكومة الايطالية بقيمة 26.400000 يورو للبدء بمحطة قب الياس المرج التي تخدم 17 بلدة وقرية التي يوجد فيها الثقل السكاني والنازحين وبالتالي نكون قد وضعنا الامور وفق مسارها الصحيح اضافة لذلك لدينا 55 مليون دولار تمويل من البنك الدولي لشبكات الصرف الصحي اضافة لاعتماد قمنا به بالتعاون مع النواب السابقين والحاليين  بألف ومئة مليار للمعالجة من المنبع للمصب. واضاف كل الامور دخلت بمرحلة التنفيذ والحكومة شكلت لجنة متابعة وهي تتابع المسألة بشكل حثيث للانجاز بأقصى سرعة مطلوبة، ووعدنا من وزير الصناعة بالمتابعة والمعالجة والمطلوب من المواطنين الحفاظ على النهر بعدم رمي النفايات، واضاف نعمل على تنظيف النهر من الاوتوستراد حتى بحيرة القرعون، بدأ المتعهد بالشتاء ويستكمل بالصيف لكن الأهم ان لا ننظف من هنا ونرمي من هناك.

وتابع سنشكل فرق عمل من خلال مؤسسة الحريري لتدريب عدد من الشباب لتنظيف النهر وحفظ هذه الثروة الوطنية.

وردا على سؤال حول جلسة الكهرباء؟

قال اخر جلسة هي يوم الاثنين.

وردا على سؤال حول تعثر البلديات بعدم صرف الاموال المخصصة؟.

قال هذا ما ذكرناه لوزيرة الداخلية وهو متعلق بالامكانيات المتوفرة لدى الوزارة وهنا توجه لتسليم البلديات مستحقاتها للقيام بعملها وفق الامكانيات.

وردا على حول حسم 35 بالمئة من رواتب الموظفين؟

قال: ما طرحه وزير المالية هو تخفيض رواتب الوزراء والنواب السابقين ورئيس الحكومة وعندما يكون البلد بأزمة كلنا سنساهم بالانقاذ وما من أحد يستطيع ان يقول انا خارج المركب وغرق المركب يعني غرفنا جميعاً.

تفقدت رئيسة كتلة المستقبل النيابية السيدة بهية الحريري سد وبحيرة القرعون بحضور النائب محمد القرعاوي ورئيس مصلحة الليطاني الدكتور سامي علوية ومنسق تيار المستقبل في البقاع الغربي وراشيا علي صفية ورئيس إتحاد بلديات البحيرة المهندس يحيى ضاهر وحشد من أهالي البلدة والمنطقة.

وقد إطلعت الحريري من الدكتور علوية على شرح مسهب عن وضع السد والبحيرة لاسيما بعد موسم المطر الإستثنائي الذي شهده لبنان والذي أدى بعد جفاف لسنوات عدة إلى وصول سعة البحيرة إلى آخرها مما دفع بمصلحة الليطاني إلى فتح ” المفيض ” في صورة لم يشهدها البقاع ولم تعرفها البحيرة منذ اكثر من عقد من الزمن”.

وتفقدت السيدة الحريري معمل إبراهيم عبد العال في مركبا وإطلعت من المشرفين عليه لشرح مفصل عن توليد الطاقة الكهربائية فيه وقدرة إنتاجه ومدى إمكانية تحديثه مستقبلاً ليصبح قادرا على تغذية أشمل واوسع للدائرة الحالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى