أخر الأخبار

النائب حسن مراد: بالكلمة نغيير ونحافظ على لبنان ونفضح كل مزاريب الهدر والسرقات والفساد

الحنان برس _

كرم النائب حسن مراد وشبكة أفضل نيوز نقيب المحررين جوزف القصيفي وأعضاء النقابة وإعلاميي البقاع وممثلين لمختلف وسائل الإعلام ومدراء المواقع الإخبارية الإلكترونية في المنطقة بحضور النائب السابق عبدالرحيم مراد وفاعليات إعلامية، وذلك في قاعة مطعم القصر في بلدة الخيارية في البقاع الغربي.

بعد كلمة ترحيبية من مدير موقع أفضل نيوز جهاد مراد تحدث قصيفي فقال :” إذا استمر الإنحدار متسيدا على المشهدين الوطني والسياسي والإنقسامات تمعن في جسد لبنان تمزيقا وتفرقة بين الطوائف والمذاهب والمناطق وكأننا لسنا أبناء أرض واحدة نستظل سماءا واحدة ونتقاسم هموما مشتركة ونواجه التحديات نفسها”، وسأل قصيفي إلى ماذا سيبقى وطننا معلقا يخبط خبط عشواء وهو يقف حائراً على مفترق الإستراتيجيات المتلاحقة والمتعارضة ترسم قدره بالنار والفقر والفوضى بفعل تشتت أبنائه وتناحرهم وصراعاتهم التي لا تنتهي”، وختم قصيفي متوجها للصحافيين والإعلاميين قائلاً:” إن النقابة نقابتكم ولو بعدت المسافات وأنتم الأقرب إلينا في القلب موقعكم ولا تغييب همومكم عنا، ومعنا كنا وسنبقى في سبيل لبنان”.

بدوره مراد قال :” بالكلمة نغيير ونحافظ على لبنان ونفضح كل مزاريب الهدر والسرقات والفساد، وبكلمتكم الحرة نواجه كل الفاسدين الذين أوصلوا البلد والشعب إلى الجوع والذل أمام الأفران ومحطات البنزين والصيدليات ويمكن أن نصنع الفرق، وبكلمتكم الموحدة نحافظ على التربية ونقف بوجه انهيارها والذي للأسف تبيين كم قريبون من الهاوية وبكلمتكم نستطيع أن نؤثر لإيقاف الهدر وتوظيف عشواءي واستئجار مباني بمبالغ خيالية في القت الذي لا نملك فيه جواز سفر ولا أوراق لإنجاز أية معاملة رسمية في دوائر الدولة، وبالعربي، يقولون لنا لا نريد فقط أن نجوعك بل أيضا أن نسجنك، صدى صوتنا وكلمتكم الحرة من الممكن أن توقظ المعنيين وينتبهوا ماذا يحدث بالوطن والمواطن، وبكلمتكم الحرة نسمع صوت فلسطين وأهلها ومقاومتها ونكشف ارتكابات العدو الصهيوني وغطرسته وأطماعه بأرضنا وثرواتنا ونرفض التطبيع ونفضح سلوكه وأهدافه ومخطاته لضرب وحدتنا”، بعدها قدم النائب السابق عبد الرحيم مراد والنائب حسن مراد وجهاد مراد درعاً تقديرية للنقيب قصيفي، ونظم للحاضرين جولة تفقدية لمؤسسات الغد الأفضل في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى