أخر الأخبار

ابو فاعور: الجامعة اللبنانية في دائرة الخطر وانقاذها اولوية كبرى

الحنان برس _ راشيا _ عارف مغامس

قال عضو كتلة اللقاء الديمقراطي النائب وائل ابو فاعور: “ان رئيس الجامعة اللبنانية البروفيسور  بسام بدران أبلغ رئيس مجلس الوزراء في حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي ووزير التربية القاضي عباس الحلبي بأنه يحتاج الى 32 مليون دولار لاطلاق العام الدراسي، وللقيام بامتحانات الدخول، ومن واجب الدولة تأمين هذه الأموال وإلا لا يكون فقط مصير الجامعة اللبنانية مُهدّدا بل مصير التعليم في لبنان كذلك، ونحن نرى شتى انواع الدعم العشوائي الذي يُسرق، لذلك لا بد من إعطاء الأولوية للجامعة اللبنانية وتأمين المستلزمات التي أعلنت أنها بحاجة لها.
وعن معرض التوجيه الجامعي قال أبو فاعور”ان الهدف الاساس من هذا النشاط هو توعية وتوجيه الطلاب على الاختصاصات الجامعية ببداية العام الدراسي، واعطائهم فرصة للاطلاع على البرامج والاختصاصات الموجودة، والحاجات المالية”.
وتابع ابو فاعور “كلما توسعت دائرة الخيارات لدى الطالب، كلما كان هناك امكانية لخيارٍ أفضل، لافتاً الى “الوضع المأساوي التي تعيشه الجامعة اللبنانية، مطلقاً  صرخة الى جانب صرخة وزير التربية ورئيس الجامعة، بأن الجامعة اللبنانية تحتضر وهذا الامر يحتاج الى علاج، وعلى الدول تحمل مسؤولياتها اتجاهها”.

كلام النائب أبو فاعور جاء خلال جولة له في معرض التوجيه الجامعي الذي اقيم في مجمع كمال جنبلاط التربوي في مبنى كلية ادارة الاعمال في الجامعة اللبنانية بدعوة من مكتب البقاع الجنوبي في منظمة الشباب التقدمي بالتعاون مع مفوضية التربية والتعليم في الحزب التقدمي الإشتراكي ومشاركة الجامعة اللبنانية وعدد من الجامعات الخاصة.
وكان قد حضر معرض التوجيه الجامعي الى جانب ابو فاعور  مدراء ثانويات واساتذة ومدير مكتبه علي اسماعيل وأمين سر الوكالة عارف ابو منصور وامين سر كلية الصحة في راشيا كامل ابراهيم وعدد كبير من خريجي الثانويات والمعاهد الرسمية والخاصة في قضاءي راشيا والبقاع الغربي وحاصبيا بمتابعة من وكيل مفوض التربية في البقاع الجنوبي عماد خير وامينة سر المكتب في المنظمة نورا حماد وأعضاء من المكتب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى