أخر الأخبار

المدرسة الوطنية الأميركية افتتحت اقساماً جديدة برعاية المطران درويش

 

افتتحت المدرسة الوطنية الأميركية في زحلة اقساماً جديدة في المبنى الجديد الذي شيّدته مؤخراً، في احتفال اقيم برعاية وحضور رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش، ومشاركة رئيس بلدية زحلة – المعلقة وتعنايل المهندس اسعد زغيب، رئيس بلدية شتورة نقولا عاصي، مدير عام الأمانة العامة في رئاسة الجمهورية عدنان نصار، مدير عام مؤسسة مياه البقاع رزق رزق، النائب الأسقفي العام الأرشمندريت نقولا حكيم، رئيس مجلس ادارة المدرسة الأستاذ عزيز ابو زيد، عضو مجلس الإدارة مشهور ابو حمدان، مديرة المدرسة تمارا الدبس وعدد كبير من الوجوه الزحلية.
المهندسة لين ابو زيد تحدثت عن التحديات التي واجهت المشروع الجديد، وعن التقنيات الحديثة المستعملة في البناء، واعطت لمحة عن محتويات القسم الجديد في المدرسة والذي يضم قاعة كبيرة مخصصة لإمتحانات SAT لمنطقة البقاع، وصفوف خاصة بالروبوتيكس ومختبرات حديثة للكومبيوتر وفق تصميم حديث محبب للطلاب، وممرات ومصاعد خاصة بأصحاب الإحتياجات الخاصة، واجهزة حديثة للحماية من الحريق، واشارت الى ان المشروع نفذ بطريقة صديقة للبيئة، وشكرت تعاون المهندس مارون مسلم في انجاز المشروع.
وقطع المطران درويش والمهندس زغيب والأستاذ ابو زيد شريط الإفتتاح، وجال الحضور في اقسام المبنى الجديد، مبدين اعجابهم بما تحقق.
وللمناسبة اقامت ادارة المدرسة حفل غداء على شرف الحضور في قاعة AIVY في المدرسة، تحدث خلاله رئيس مجلس الإدارة الأستاذ عزيز ابو زيد شاكراً حضور الجميع ووقوفهم الدائم الى جانب المدرسة ، وشرح التحديات التي واجهتهم في اتمام المشروع الجديد بفترة زمنية قياسية بلغت الشهرين.
ومن ثم كانت كلمة للمطران درويش قال فيها :
” المدرسة الوطنية الأميركية في زحلة وبكل فخر اصبحت من كبريات المدارس في زحلة والبقاع نظراً لمستواها العلمي والتربوي. فالعلم والتربية هما اساس هذه المدرسة.
بإسمكم جميعاً اشكر المهندسة لين ابو زيد التي اشرفت على تنفيذ المشروع المميز، واشكر الإدارة ايضاً، اذ ان عملية المزج بين القديم والحديث بحاجة الى ابداع وهذا ما تحقق.
نحن في المطرانية نعتز بأن هذه المدرسة جزء منا، وكلكم كنتم شهوداً على تطور المدرسة من كل النواحي، كل سنة هناك مشروع جديد، وهذا يتحقق بهمة الإدارة الموجودة، وبهمة الأشخاص الذين يساعدون الإدارة”
وتوجه درويش الى الهيئة التعليمية قائلاً ” اتوجه اليكم لأقول انتم عائلة هذه المدرسة، بقدر ما تشعرون بالإنتماء الى هذه العائلة، بقدر ما تكون نسبة نجاح مدرستكم. نجاحكم هو نجاح المدرسة، ونجاح المدرسة هو نجاحكم. هذا الإنتماء اراه دائماً في عيونكم لدى زيارتي المدرسة، وارى هذا الفرح الموجود الذي يرافق تطور المدرسة ونجاحها على صعيد زحلة والبقاع او على صعيد لبنان او خارجه. المدرسة تمثل لبنان في مرافق علمية دولية، وهذا بالتأكيد يولّد لديكم فرحاً كبيراً ويدفعكم الى مزيد من الإنتماء. لذلك انا اشكر الإدارة وانا فخور بالتعاون مع كل فرد منهم سواء الأستاذ عزيز ابو زيد او الأستاذ مشهور ابو حمدان والمديرة تمارا الدبس، وكل العاملين في هذه المدرسة. بارككم الرب جميعاً والى مزيد من التقدم والنجاح.”
وقدم الأستاذ ابو زيد للمطران درويش كتيباً يحتوي انجازات المدرسة خلال السنوات الماضية، كما قدّم اليه هدية تذكارية عربون محبة وشكر على رعايته الدائمة.
وفي الختام قطع قالب حلوى بالمناسبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى