أخر الأخبار

قداديس إحتفالية وتطواف بالشموع في سبت النور ومراسم رش الغار في مرجعيون والمنطقة الحدودية علامة الغلبة والإنتصار على الموت وقيامة المخلص

الحنان برس ـ الجنوب ـ ماليا العشي
على وقع ترنيمة “قُمّ يا الله وأقضي في الأرض.. لأنك ترثُ جميع الأمم”، وعلى وقع قرع الأجراس فرحاً بقيامة المخلص، إحتفلت الكنائس المسيحية التي تتبع التقويم الغربي في مرجعيون والمنطقة الحدودية، بقداس سبت النور، السبت المبارك الذي يلي الجمعة العظيمة ويسبق أحد الفصح، احتفاءً بفيض النور المقدس، معلناً قيامة السيد المسيح، ورتبة رش الغار والتطواف بالشموع، ، علامة الغلبة والإنتصار على الموت.


في كاتدرائية القديس بطرس للروم الملكيين الكاثوليك في جديدة مرجعيون، قُرعت الأجراس فرحاً مبشرة بالإنتصار على الموت بالقيامة، وترأس المتروبوليت جاورجيوس حداد القداس الإحتفالي بسبت النور ورش الغار، يعاون كاهن الرعية الأب ميلاد كلاس، وخدمته جوقة مار بطرس، بمشاركة جمهور من المؤمنين.
بعد الانجيل المقدس، قام المتروبوليت حداد برش الغار في حنايا الهيكل، وعلى المشاركين في القداس، وفي أرجاء الكنيسة، علامة الغلبة والإنتصار، وأنشدت التراتيل البيزنطية بالمناسبة، وألقى حداد عظةً تحدث فيها عن معاني قيامة المسيح، آملاً أن تتجدد في أنفسنا وحياتنا روح التضحية والمحبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى