أخر الأخبار

مرتضى أمام وفد نقابة الأطباء البيطريين ونقابتي مربّي المواشي والدواجن والاعلاف: نعمل بتوجيهات الرئيس برّي لدعم قطاعاتكم وضبط أي خلل من التجّار

الحنان برس _

جزم وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال عباس مرتضى أن النهوض بالقطاع الزراعي لا يحتاج الى معجزات، وأكد أن ما تقوم به الوزارة يهدف لحماية القطاعات الإنتاجية.

وخلال استقباله وفد نقابة الأطباء البيطريين ونقابتي ومربّي المواشي والدواجن والاعلاف، قال مرتضى “خطتنا الاستراتيجية تهدف الى حماية الثروة الحيوانية عبر حماية القطاعات الإنتاجية ورفع نسب الإنتاج ضمن الخطة العشرية المرصودة، وتعزيز قطاع الصناعات الغذائية”.

وأردف قائلاً “قمنا بحماية قطاع الدواجن لكوننا دولة مصدّرة للبيض، ولدينا فائض في إنتاج اللحوم البيضاء، ومنعنا استيراد الدجاج المجلّد. إلا أن الظروف الاستثنائية واقفال البلاد بسبب جائحة كورونا أدّت الى خفض الطلب وفيض الإنتاج، مما سبب بخسائر كبيرة لدى المربين واضطروا الى خفض انتاجهم وانفقد التوازن بين العرض والطلب وما قمنا به كوزارة هو اعادة السماح باستيراد كميات محددة بهدف خلق التوازن بين العرض والطلب، وحماية المستهلك من الغلاء الفاحش في السوق”.

مرتضى كشف “نظمنا استيراد اللحوم الحمراء وألزمنا الملحمات ببطاقة تعريف، وقد لفتنا فعلاً التنافس التنازلي في الأسعار في مؤشر الى ضبط إيقاع السوق”.

وناشد مرتضى رؤساء النقابات دعوة المزارعين لعدم التردد في مخاطبة الوزارة خطياً فور رصد أي خلل من التجار في أي قطاع زراعي، لتوجيهها الى النيابة العامة المالية واتخاذ الإجراءات اللازمة، عملاً بتوجيهات الرئيس نبيه بري لمساعدة المزارعين والنقابات الزراعية.

وتحدث باسم الوفد الدكتور جمال خزعل فأعرب عن شكره لدعم الرئيس بري لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى