أخر الأخبار

رهف ابنة الأربع سنوات تتعرض لشتى أنواع التعذيب

الحنان ـ

أدخلت الطفلة رهف الى مستشفى الدكتور حامد فرحات في البقاع الغربي وهي بحالة حرجة جداً، جسمها النحيل مهشم جراء التعنيف الجسدي. رهف وهي في ربيعها الرابع والتي لم تتفتح ازهار ربيعها بعد هي سورية الجنسية من منطقة حماه تم تعذيبها على يد والدها ويدعى محمد عدوب الحسن سوري من مواليد ١٩٨٣، وزوجة والدها وتدعى شرمان. وفور وصول الطفلة الى المستشفى وبعد معايناتها من قبل الاطباء والتأكد من تعذيبها حضرت القوى الامنية، وفتحت تحقيق بالحادث وتم توقيف والد الطفلة. المدير الطبي في مستشفى فرحات ناصر الصميلي شرح لنا وضع الطفلة والحالة التي وصلت فيها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى