أخر الأخبار

تشيع المخلص الجمركي السجين حسان الضيقة

الحنان – بعلبك – وسام درويش

شيعت بلدة شمسطار وقرى غربي بعلبك المخلص الجمركي السجين حسان الضيقة الذي قضى جراء التعذيب مما أدى إلى شلل في رجله اليسرى، وتسبب بمضاعفات صحية أودت بحياته بعد ستة أشهر من الألم والوجع وعدم السماح له بإجراء عملية جراحية له على نفقة أهله بعد عدد من المراجعات.
توفيق الضيقة والد حسان الضيقة قال ولدي بقي تسعة أيام رهن التحقيق تعرض فيها لابشع أنواع التعذيب، والعنف وأنا كمحاولة حاولت وبجميع الطرق كي اتواصل معه ومنعت من ذلك. كي لا اكشف ما تعرض له من عنف، وتعذيب
وأضاف عينا طيبين شرعيين إثبتا هناك تعذيب وبدم بارد.
وما يؤسف اتهام ولدي بأنه غير مصاب وبانه يكذب وغير مصاب بالشلل
وقد تلقيت تهديدات بتوقيفي وبسجني،
وقال القانون 65 /2017
يمنع التعذيب ويعاقب عليه ولبنان ملتزم بالمعاهدات الدولية والإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي يمنع مناهضة التعذيب.
وتابع: لقد اهلهم اني تقدمت بعدد من الشكاوى للقصر الجمهوري والأمم المتحدة وللقضاء
والدعوة التي تقدمت بها للأمم المتحدة في جنيف سيتعين موعد لها بجنيف لمحاكمة من تسبب بموت ابني وعدم السماح له بإجراء عملية وعدم إخلاء سبيله إلا للقبر.
واعتبر ابني شهيد القضاء والعدالة وحقوق الإنسان.
ووجه نداء لرئيس الجمهورية الذي كنت اتواصل معه بواسطة العميد بول مطر، ولرئيس مجلس النواب، والحكومة، والسيد حسن نصرالله بمتابعة الملف.
وقال اذا اقفل الملف ودم ابني لم يحفظ بيكونوا عم بيوصلوا البلد إلى أن يأخذ كل واحد حقه بيده.
وختم يا عيب الشون عدالة تقول انها تكافح الفساد ولم تسمح بأجر عملية لولدي
ووعد بعدم التخلي عن الداعوى التي تقدم بها ومنه الدعوى المقدمة بحق فرع المعلومات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى