أخر الأخبار

محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر يفتتح القصر البلدي في دورس بعلبك

الحنان ـ بعلبك ـ سليمان امهز

افتتحت بلدية دورس القصر البلدي الجديد، خلال احتفال أقامته برعاية محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر، وحضور النائب بكر الحجيري، راعي أبرشية بعلبك دير الأحمر المارونية المطران حنا رحمة، راعي أبرشية بعلبك للروم الملكيين الكاثوليك المطران الياس رحال، رئيس اتحاد بلديات بعلبك نصري عثمان، ورؤساء بلديات ، المدير الإقليمي للدفاع المدني بلال رعد، رئيس قسم الصحة في طبابة قضاء بعلبك الدكتور محمد الحاج حسن، رئيس دائرة الشؤون الاجتماعية في المحافظة وليد عساف، وفعاليات سياسية واجتماعية.

نجيم
وتحدث نجيم فقال: ” لبلدتنا دورس حق علينا أن نعمل لجعلها منارة تشع بالمحبة والحضارة والازدهار والعمران، وأن نفتح قلوبنا ونشبك الأيادي لتبقى بلدتنا واحة عامرة بالخير والمحبة”.

وعاهد على ” أن تبقى راية التنمية وتقديم الخدمات مرفوعة، ومواصلة السير في خط التنمية والسعي الدائم للإرتقاء بالبلدة وأهلها نحو الأفضل وعلى كافة الصعد، وتحقيق أكبر قدر من الإنجازات، فالمجتمعات لا تتقدم إلا بالتآخي والمحبة والرغبة في العمل، وهذه القيم تمثل جوهر الأديان التي بها نؤمن، وبها ننهض”..

عثمان
بدوره عثمان قال: ” بلدة دورس خاضت وتخوض تجربة النهوض والبناء والإعمار، وهي تتفاعل مع النهضة الثقافية والاجتماعية عبر الهيئات التي لا تبتغي سوى تطور ورقي هذه البلدة التي تلعب دورا هاما وحيويا على مستوى إنماء البلدة ومحيطها، وهذا التوجه يتطلب عناية من الدولة في تلبية احتياجاتها”.

وطالب بالإفراج عن أموال البلديات من الصندوق البلدي المستقل التي هي حق من حقوق العمال والبلديات”.

خضر
وهنأ المحافظ خضر بلدة دورس على السنوات الثلاث التي كان يتولى فيها العميد نجيم رئاسة المجلس البلدي، حيث نرى بالأرقام والشواهد ما تم تحقيقه للبلجة رغم الصعوبات وشح العائدات وتأخر أموال الصندوق البلدي المستقل، فكل ذلك لم يكن عائقا أمام البلجية لإقامة المشاريع وتحقيق الإنماء للبلدة في المجالات كافة، وصولاً إلى بناء قصر بلدي يليق بدورس وأهلها”.

وقال: “يعز علينا افتتاحنا القصر البلدي لبلدية دورس، وحتى الآن لم تتم المباشرة ببناء سراي لمحافظة بعلبك الهرمل، ونأمل أن يكون احتفالنا القادم لوضع الحجر الأساس لمبنى المحافظة الجديدبما يرضي أهالي بعلبك الهرمل ويليق بهم”.

وأشار إلى أن “المعيار في اختيار المكان لتشييد سراي المحافظة في بعلبك بأن يكون ملائما ولائقا ويسهل الوصول إليه، لأن مبنى المحافظة هو ليس لمدينة بعلبك فقط، وإنما هو لخدمة جميع سكان بعلبك الهرمل، وبالتالي من حق ابن أي بلدة في المحافظة أن نوفر له الموقع الذي يسمح له بالوصول إليه بسهولة ويسر إلى أقصى حد”.

وختاماً قص شريط الافتتاح وجولة في المبنى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى