أخر الأخبار

عائلات وعشائر بعلبك الهرمل والشمال وعكار للعفو العام والانماء

الحنان ـ بعلبك ـ وسام درويش

عقد لقاء ضم وجهاء عائلات وعشائر في بعلبك الهرمل والشمال وعكار في منزل طارق دندش في بعلبك، تباحث المجتمعون في آخر المستجدات على الساحة اللبنانية، ومطالب مشتركة في محافظتي الشمال والبقاع، تزامنا مع ولادة الحكومة وموعد نيلها الثقة في مجلس النواب وتعثر الانماء المتوازن في بعلبك الهرمل وعكار.
وتوقف المحتمعون امام ادراج قانون العفو العام الذي اعتمدته الحكومة في البيان الوزاري، القاسم المشترك بقضايا الحرمان الذي جمع بين المحافظتين وانشاء مجلسي انماء بعلبك الهرمل وعكار.
وطالب المجتمعون الحكومة الجديدة بترجمة واقرار قانون العفو العام والنهوض بانماء منطقة بعلبك الهرمل والشمال وعكار اللتان تتساويان بالحرمان.
المفتي بكر الرفاعي
طالب الحكومة اللبنانية بترجمة قانون العفو العام الذي ادرج في البيان الوزاري الى واقع من اجل الافراج عن جميع السجناء والمطلوبين.
واكد ان العفو العام الذي طبق بالامس في الاردن اصبح اليوم مطلبا وطنيا يتناول مجموعة من الناس عاشوا ظروف صعبة واليوم يريدون العودة الى كنف الدولة بعدما ادرج بند العفو في البيان الوزاري ووضع على السكة الصحيحة.
راعي ابرشية بعلبك للروم الملكيين الكاثوليك المطران الياس رحال
شدد على انصاف المناطق المحرومة والحاق بعلبك الهرمل وعكار بركب الانماء
مشددا على اقرار قانون العفو العام من اجل عودة الشباب الى حضن الدولة بعد ادراج بند العفو العام في البيان الوزاري وهذا مطلب حق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى