أخر الأخبار

زغيب في رسالة ميلادية من كنيسة سيدة التعزية بتعنايل: كانت سنة صعبة ولكن ابناءنا في الاغتراب يقفون الى جانبنا

الحنان برس ـ

قصد رئيس بلدية زحلة – معلقة وتعنايل اسعد زغيب أن يتحدث من كنيسة سيدة التعزية في تعنايل خلال مشاركته بالريسيتال الذي قدمته جوقة عنقود، لأن هذه منطقة عزيزة على قلبنا كما قال، وأعرف أنها عزيزة على قلب الكثيرين. متوجها الى الزحليين المقيمين وفي الإنتشار بمعايدة لمناسبتي عيدي الميلاد وراس السنة.
وقال زغيب لا شك أننا نمر بمرحلة صعبة جدا، ولسنا وحدنا في العالم وإن كنا وحدنا من نعاني حجز الأموال في المصارف، وليرتنا غير مستقرة وهذا الوضع يتعبنا أكثر. وإنما أهلنا في الإغتراب يقفون الى جانبنا بشكل لافت في فترة صعبة، وذلك لدعم أبناء الوطن سواء من ناحية دعم أقساط المدارس التي ساعدت الكثير من الطلاب وأهلهم وإدارات المدارس وأساتذتها، او من ناحية تخفيض ثمن الدواء وحليب الاطفال، وفي تأمين الإعانات الغذائية، وأملنا أن يقفوا الى جانبنا مع الظروف الصعبة التي يعيشونها في الإغتراب.
وأضاف زغيب: هذا العيد يمر بدون زينة ومن دون إنفاق، ولذلك نظمنا هذه الريسيتالات في 16 كنيسة، بالتعاون مع ثماني جوقات قدمت نفسها لتدخل الفرح الى قلب أبناء المدينة بهذه الفترة الصعبة وهم فعلا نجحوا بذلك.
وشكر أساقفة المدينة الذين وقفوا الى جانبنا في تنفيذ هذا النشاط، وكهنة الرعايا بالإضافة الى الجوقات التي شاركت، وهي نوسروتو الاناشيد، السلام، عنقود، مار يوسف الانطونية، مار الياس المخلصية، جوقة أبرشية الروم الارثوذكس، جوقة كنيسة السيدة للسريان الارثوذكس، ومعهد شادي ريا.
كما شكر جمعيتي الكشاف اللبناني والكشاف الماروني وتلفزيون زحلة وتيلي لوميير اللذين واكبا النشاطات بشكل دائم.
وختم “كلنا أمل بأن ننتهي في العام المقبل من كورونا ونرى الفرح على وجه كل إنسان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى