أخر الأخبار

السفير الروسي في جولة على مستشفى دار الامل الجامعي

الحنان ـ بعلبك وسام درويش

اكد السفير الروسي الكسندر زاسبيكين على اهمية المبادرة الروسية وستمراريتها وقال هذه المبادرة تتطور وهي مستمرة ونحن على تواصل دائم مع السلطات اللبنانية بشكل خاص بهذا الموضوع، هذه المبادرة تتحقق عبر الجهود بالتعاون مع الحكومة السورية لتأهيل الظروف المناسبة لاستقبال النازحين في الاماكن الآمنة، وتأمين كل ما هو لازم في هذا المجال من مدارس، ومرافق عامة، وهي تتحرك بشكل جيد ودائما الجانب الامني يكون بذروة الاهتمامات والتواصل اللبناني السوري جارٍ بشكل طبيعي لتأمين عودة من يرغب.
كلام زاسبكين خلال جولة على مستشفى دار الامل الجامعي في بعلبك وكان في استقباله محافظ بعلبك الهرمل ممثلا بالدكتور محمد الحاج حسن ومدير المستشفى الدكتور ركان علام واطباء وعاملين بالقل الصحي
واشار زاسبيكين الى مراعاة العمل الاقتصادي والانساني والى تحضير يجري لاستقبال النازحين وهناك اكثر من اربعمئة بلدة جاهزة لاستقبالهم
والشأن الثاني القضاء على الارهابيين وهذا لم يستكمل بعد ويجب مواصلة الجهود ولا يمكن الربط بين التسوية السياسية نهائيا مع عودة النازحين والنازح يستطيع العودة الى منطقة مستقرة بدون انتظار التسوية السياسية بالكامل واذا كان من تغيير بالمواقف الغربية فهذا افضل.
وختم نحن نريد نظاما اكثر عدالة وافشال المشاريع التي تخرب الامن والسلام وعودة الاستقرار والمساواة بين الجميع والعيش بسلام.
وكانت كلمة ترحيبية للدكتور ركان علام بالسفير زاسبيكين ووفد السفارة.
وختاما درع تقديري من ادارة المستشفى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى