أخر الأخبار

وزير الصحة العامة يتفقد مستشفى الشيخ زايد في شبعا ويعرج على بوابة المزارع

الوزير حمد من بوابة المزارع: كما نحن مطمئنون خلال نومنا لوجود زنود ورجال على هذه الحدود سنكون الى جانبهم لمقاومة اي تحدي صحي وطبي

الحنان _ شبعا _ جورج العشي

*أكد وزير الصحة العامة حمد حسن، خلال تفقده مستشفى شبعا الحكومي وزيارته النائب قاسم هاشم “ان قانون قيصر لن يؤثر سلبا على الوضع الصحي، الذي هو خط احمر لدى الجميع، مؤكدا ان “الوزارة سوف تعمل على تحسين الخدمات الصحية في لبنان لجهة التجهيزات الطبية، الكادر الاداري ومجالس الادارة”.
وأعلن عن قرار تشغيل مستشفى شبعا الحكومي، والتجهيزات الطبية فيه متطورة ومكتملة وبحاجة فقط لبعض التأهيل”.

*النائب هاشم*
وثمن النائب هاشم “الجهود الجبارة التي يبذلها وزير الصحة لرفع مستوى الخدمات الطبية والصحية، في المستشفيات الحكومية على الأراضي اللبنانية، آملا “ان تحمل زيارته لشبعا والمنطقة الامل، في تفعيل عمل مستشفى شبعا، نطرا لحاجة الاهالي، الى هذا الصرح الطبي الوحيد في المنطقة”.

*النائب فياض*
بدوره، شدد النائب علي فياض على “ضرورة دعم الحكومة لقطاعي الصحة والتربية، نظرا لحاجة أبناء المنطقة لهما في الوضع الاقتصادي والمعيشي الصعب الذي يعيشه لبنان”.
وخلال انتقاله من شبعا الى مرجعيون ، عرج الوزير والوفد المرافق على بوابة المزارع المحتلة عند خط الانسحاب ، حيث شاهد مواقع العدو الاسرائيلي في تلال كفرشوبا المواجهة لقرية شبعا، في ظل انتشار للجيش وقوات اليونيفيل من الوحدة الهندية للحفاظ على السلامة العامة ومراقبة من جيش الاحتلال من خلال كاميرات المراقبة المنتشرة على الحدود . وتحدث الى الإعلاميين وقال:”هذه المقاومة هي للوطن عموما و للمنطقة خصوصا، ويجب ان تتضافر مع جهود الدولة والحكومة والوزارات المختصة لحماية وظعم صمود اهالي المنكقة الحدودية . واليوم نحن عند بوابة المزارع نقول لاهلنا اننا بجانبهم لمقاومة الوضع الصحي الداهم، كما نحن مطمئنين خلال نومنا لوجود زنود ورجال على هذه الحدود سنكون الى جانبهم لمقاومة اي تحدي صحي وطبي”.
بدوره رئيس هيئة أبناء العرقوب الدكتور محمد حمدان رحب بالوزير حمد عند بوابة المزارع وبالقرب من هذا السياج الحدودي المصطنع الذي وضعته اسرائيل لتحاول أسر مزارعنا وتلالنا في هذه الارض الطيبة التي روتها دماء الشهداء والمقاومين من احل تحرير هذه الارض وفي مواجهة هذا العدو الغاصب ومن اجل الإنتصار عليه وكسره ودحره”.
وكان قد سبق ذلك، زيارة للوزير حمد الى دارة النائب هاشم في حضور النائب علي فياض، ومفتي مرجعيون – حاصبيا القاضي حسن دلي، والقاضي اسماعيل دلي، طبيبة القضاء ندى حمد ورئيس اتحاد بلديات العرقوب الحاج محمد صعب، وفاعليات سياسية وبلدية واختيارية، الذي رحب به والحضور ، كما رحب به رئيس بلدية شبعا محمد صعب وطالبه بتعيين مجلس إدارة لمستشفى الشيخ زايد من ابناء المنطقة الذين يتفهمون وضع المنطقة التي تبعد مرمى حجر عم مواقع الاحتلال.
وفي الختام دعا النائب هاشم الوزير والحضور لتناول الفطور الصباحي من أطايب ارض شبعا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى