أخر الأخبار

عائلة الشهيد الجندي رؤوف يزبك تطالب المسؤولين الاقتصاص من القتلة

الحنان ـ بعلبك ـ سليمان امهز

تشييع بلدة نحلة وعائلة يزبك والجيش اللبناني، غدا السبت الساعة الحادية عشرة قبل الظهر، الجندي الشهيد رؤوف حسن يزبك الذي سقط ليل امس بالاعتداء على الجيش اللبناني في حي الشراونة بعلبك، وسط غضب اهالي البلدة التي لفها الحزن اليوم، وبدأت تستقبل المعزين في النادي الحسيني في البلدة والد الشهيد الذي يتقبل التعازي باستشهاد وله قال: ولدي قدم دمه فداءاً للوطن وسوف نكمل طريقه لان الجيش اللبناني هو سياج الوطن.

عم الشهيد المختار حويشان يزبك قال: صدمنا اليوم بهذا الخبر عن استشهاد رؤوف ولسنا نادمين على استشهاده في سبيل الوطن، لكن مقابل هذه التضحية نامل من دولتنا الكريمة، والمسؤولين النظر الى هذا الشعب وخيرة شبابنا تهدر دون ثمن، ونحن سوف نلبي طلب قيادة الجيش التروي، والهدوء، واعطاءهم فرصة للاقتصاص من الجناة ولم نسكت عن حقنا وناسف لما يحصل بين الفينة والاخرى من احداث امنية سببها قلة قليلة، وعلى الدولة التخلص منهم والمطلوب من المسؤولين اتخاذ قرار بهذا الشان،

والدة الشهيد قالت: دم ابني برقبة كل المسؤولين وهو سقط شهيداً وانا التي خسرته وليس احد سواي، وقد سهرت على تربيته وقدمته لخدمة الوطن لكن على الدولة والجيش ان يقوم بواجبه.

فيما صدر بيان عن العائلة جاء فيه: بناء على الحادثة الاليمة التي حصلت ليل ١٣_١٤ كانون الاول ٢٠١٨ تقرر ما يلي: نستنكر أشد الأستنكار الأعتداء السافر والهمجي على حامي الشرعية الجيش اللبناني، من قبل بعض الوحوش البشرية الخالية من أية أخلاق، ومبادئ، ومن أبسط المشاعر الانسانية والوطنية.

ثانيا: نطالب الجيش اللبناني ولي دم الشهيد رؤوف يزبك ورفاقه القيام بدوره كاملا وبالضرب بيد من حديد لتوقيف هذه العصابة التى تتلطى تحت اسم شريف ما يسمى بالعشيرة، كذلك نطالبه ببسط الامن والامان لا بسط المرحلة الضبابية وعودة شريعة الغاب.

ثالثا: لغاية الان نعتبر أن لهذا الشهيد حقا مقدسا لدى هذه الدولة ونحتسبه شهيدا ان قامت الدولة بدورها كاملا ليعود الأمن والطمأنينة الى هذه المنطقة العزيزة، ولكن ان تخازلت عن هذا الدور فنحن أولياء الدم، ونحن أصحاب الحق ولا نقبل بموت رخيص لزهرة من شبابنا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى