أخر الأخبار

هيئة أبناء العرقوب تندد بقرار ترامب حول الجولان وتطالب الحكومة اللبنانية بتحرك عاجل يحمي حقوق لبنان في مزارع شبعا وتلال كفرشوبا

الحنان – العرقوب – جورج العشي

نددت هيئة أبناء العرقوب ومزارع شبعا بقرار الرئيس الأميركي ترامب حول الجولان السوري المحتل، ووصفته بالمشؤوم، وطالبت الحكومة اللبنانية بتحرك عاجل يحمي حق لبنان في مزارع شبعا وتلال كفرشوبا.
ولفتت الهيئة، في بيان لها اليوم، الى أن ترامب بعد عدوانه على القدس والجولان، ضرب بعرض الحائط كل الحقوق العربية والقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن والامم المتحدة التي تؤكد أن الجولان أرض سورية محتلة .
وأبدت الهيئة قلقها من أن قرار ترامب السافر والمشؤوم يفتح الباب لسلب حقوق لبنان في مزارع شبعا وتلال كفرشوبا، وطالبت الحكومة اللبنانية بتحرك عاجل في مجلس الأمن والأمم المتحدة وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي وكل الدول التي رفضت قرار ترامب، من أجل تشكيل رأي عام ضاغط وإصدار قرارات عربية ودولية تؤكد على حق لبنان بأرضه في مزارع شبعا وتلال كفرشوبا والغجر، وكذلك حقه بتحرير هذه الأرض بكل الوسائل المتاحة .
وأوضحت الهيئة أن المفهوم الصهيوني لاحتلال الجولان والمدعوم أميركياً، يتعامل مع احتلال مزارع شبعا وتلال كفرشوبا والجولان كملف واحد، مما يستوجب التحرك الرسمي اللبناني العاجل بعد قرار ترامب، لإسقاط هذا الزعم بعد أن تمّ دحضه بوثائق قانونية قدمتها الهيئة للحكومة اللبنانية وأمين عام الأمم المتحدة السابق كوفي أنان عام 2000، ثم تثبيت حق لبنان وحماية أرضه المحتلة والعمل من أجل تحريرها، متسائلة عن مصير البنود المتعلقة بمزارع شبعا وتلال كفرشوبا في القرار الدولي ١٧٠١ الذي يستبيحه قرار ترامب أيضاً، مما يفتح الباب على كل الخيارات في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى