أمن وقضاء

مداهمة خاطفة في مكسة البقاعية من قِبل شعبة المعلومات أسفرت عن تحرير مخطوفَين وتوقيف متورطين

الحنان برس _

صــدر عــــن المديريّـة العـامّـة لقــوى الأمــن الـدّاخلي ـ شعبة العـلاقـات العـامّـة البــــــلاغ التّالــــــي:

في سياق المتابعة الاستعلامية التي تقوم بها شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي لمكافحة جميع أنواع الجرائم في مختلف المناطق اللبنانية، توافرت لديها معلومات عن حصول عملية خطف شخصين من الجنسية العراقية في البقاع، بحيث كثّفت قطعاتها المختصّة إجراءاتها لتحديد مكان تواجدهما وكشف المتورطين.

بنتيجة الاستقصاءات والتحريّات التي قامت بها الشعبة، تمكّنت من تحديد مكان وجود المخطوفَين في داخل إحدى الشقق السكنية في بلدة مكسة.

أعطيت الأوامر للعمل على مراقبة المكان، ووضعت الشّعبة خطّة محكمة للمداهمة وتحريرهما، وتوقيف المتورطين.

بتاریخ 12-09-2022 وبعد رصدٍ ومراقبة دقيقة، نفّذت دوريات الشّعبة مداهمة خاطفة للشقة المذكورة، وتمكّنت من تحريرهما وأوقفت كل من السوريين:

–  م. ع. (من مواليد عام ١٩٩٧)

– م. ل. (من مواليد عام ١٩٨٨)

– أ. ت. (من مواليد عام ۲۰۰۱)

– ه. ت. (من مواليد العام ٢٠٠٦)

بالتحقيق معهم، اعترفوا بما نُسِب إليهم لجهة ضلوعهم في عملية الخطف، بالاشتراك مع آخرَیْن.

أجري المقتضى القانوني بحق الموقوفين، وأودعوا المرجع المعني، بناءً على إشارة القضاء المختص، والعمل مستمرّ لتوقيف باقي المتورطين

المصدر: قوى الأمن الداخلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى