أخر الأخبار

قداس في كنيسة سيدة المعونات المارونية في بعلبك بحضور رئاسي، روحي ورسمي

الحنان ـ بعلبك ـ وسام درويش

أحيت الرعية المارونية في بعلبك ودير الأحمر، وبمناسبة الذكرى السنوية الخامسة لاقامة تمثال السيدة العذراء في بعلبك، وذكرى ارتفاع الصليب، وبدعوة من النائب السابق اميل رحمة اقامت الرعية المارونية قداسا الهيا في كنيسة سيدة المعونات في بعلبك. ترأسه راعي ابرشية بعلبك والبقاع الشمالي للموارنة المطران حنا رحمة، عاونه في القداس المطران الياس رحال، النائب الأسقي العام في الابرشية الأباتي بول كيروز، رئيس دير سيدة المعونات في بعلبك الاب جورج حدشيتي بحضور النائب سليم عون ممثلا الرئيس ميشال عون، النائب غازي زعيتر ممثلا رئيس مجلس النواب نبيه بري، النائب بكر الحجيري ممثلا رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، منسق التيار الوطني الحر في البقاع عمار انطون ممثلا وزير الخارجية جبران باسيل، النائب علي المقداد ممثلا تكتل نواب بعلبك الهرمل العميد عبدالله حوراني ممثلا قائد الجيش الجنرال جوزف عون، رئيس جهاز مخابرات البقاع الشمالي العقيد ملحم حدشيتي، مطارنة، نواب سابقون رؤساء بلديات مخاتير وفاعليات
والقى المطران رحمة عظة
شدد على علاقة الاخوة والايمان في يوم عيد الحب وهو يوم ارتفاع الصليب، وما يجمعنا هو الله الواحد والفروقات بالتعابير والجوهر هو الله وعندما تعبد ربك تعبده لنفسك وعندما تعبده بعقيدة وإيمان تعبده عن حقيقة وتصبح اخا للجميع، وعندما نتحاور بهدوء واحترام وصدق نكسب رضى الله والعذراء مريم
وأضاف بعلبك ليست جميلة بدون مريم العذراء، وبعلبك لا تصلح اذا لم تعكس معنى الإيمان الحقيقي، ومهما قويت الشرور والانقسامات والوضع الاقتصادي الصعب علينا أن نتوحد صفا واحدا لإنقاذ لبنان قبل فوات الأوان، ولبنان قادر ان ينهض عندما عندما نضع اليد باليد والقلب يمكننا أن ننقذ لبنان.
ولنجعل من وطننا وطن الحوار والتلاقي والمحبة على طريق الرب والخلاص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى