أخر الأخبار

وقفة تضامنية لاهالي الموقفين في مجدل عنجر

الحنان برس ـ 

نفذ اهالي الموقفين في السجون وقفة تضامنية بعد صلاة الجمعة على الطريق الدولية عند الحدود اللبنانية في المصنع. شارك في هذه الوقفة مشايخ زرجال دين من البلدة، رئيس البلدية سعيد ياسين، وعدد من الاهالي.
وكانت كلمات خلال الوقفة.
رئيس دائرة الاوقاف في البقاع امام بلدة مجدل عنجر الشيخ محمد عبد الرحمان قال في كلمته:
نقف اليوم وقفة اعتصام مع حقنا وحق شبابنا واهلنا مع الحق ضد الباطل ومع العدل ضد الظلم وقفتنا اليوم مع المراة المظلومة التي غاب عنها ابنها منذ فترة طويلة من الزمن ولم يحاكم حتى الساعة. وقفتنا مع الابناء الذين لا يعرفون مصير ابائهن. وقفتنا ايضا مع اهلنا وشبابنا الذين يعانون ما يعانون في السجون من قلة طعام وقلة شراب ودواء وعلاج.
ان اللذين اخذوا على عاتقهم ان يحكموا بالعدل والانصاف اين هو العدل والانصاف عندهم، هؤلاء القضاة اليوم اللذين يطالبون بزيادة رواتبهم ومعاشاتهم وقد وقفوا وقفة واحدة في وجه الدولة وتقاعدوا عن اعمالهم بسبب ان الاموال التي تصرف اليهم قليلة. فما بال هؤلاء الناس الذين بقي ومضى على اعتقالهم ربما سبع سنوات ولم يحاكموا حتى الساعة اليسا هذا من الظلم بلا من افجع انواع الظلم في هذا الزمن. اننا نطالب من هذا المقام وفي كل مقام، نطالب بان يكون هناك عفوا عام كامل عن كل هولاء الذين سجنوا ظلمن وعدوانا، واننا نطالب بحقاق الحق وابطال الباطل، لا نقول بان المجرمين ينبغي ان يخرجوا حتى يعشوا في الارض فساداً اكثر ولكن هنالك مسجونون سياسياً وامنياً وليس هناك من جهة تطالب بهم. لذلك اننا نرفع الصوت عالياً من هذا المقام، واقول افرجوا عن ابنائنا افرجوا عن شبابنا.
كما كانت كلمة بالمناسبة للقاضي الشيخ خالد عبد الفتاح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى