أخر الأخبار

مزاعم إسرائيلية: الجيش أحبط عملية تهريب أسلحة من جنوب لبنان في منطقة الوزاني إشتملت على 100 قنبلة يدوية وقطعتي سلاح

الحنان برس _ الجنوب _ ادوار العشي

أعلن جيش العدو الإسرائيلي، إحباط عملية تهريب أسلحة إلى إسرائيل الليلة الماضية عبر الحدود الشمالية مع لبنان. وأفاد جيش العدو، أنه ضبط 100 قنبلة وسلاحين حربيين، خلال محاولة تهريب بالقرب من السياج الحدودي اللبناني. في منطقة الوزاني، وادعى أنه تم إرسال القنابل اليدوية لصالح حزب الله لتنفيذ عمليات فيها بإسرائيل. وللغاية، أطلق جيش العدو عدداً من القنابل المضيئة مقابل قرية الوزاني الحدودية في جنوب لبنان.

واشتملت الأسلحة المهربة بحسب مزاعم العدو، على 100 قنبلة يدوية. وأفاد بيان للشرطة، أن قوة مراقبة شرطية رصدت في ساعات المساء من يوم أمس، تحركات مشبوهة بالقرب من السياج الحدودي اللبناني. وبمجرد أن تم التبليغ، حضرت إلى المكان قوة وأحبطوا عملية التهريب، ووضعوا يدهم على 100 قنبلة يدوية وقطعتي سلاح.

وأعرب مسؤولون في الشرطة، عن خشيتهم من أن استخدام المهربين قنابل يدوية هو خطوة غير مسبوقة تثير القلق، إذ لم يتم العثور خلال إحباط عمليات التهريب السابقة، على هذا النوع من السلاح الذي يوحي بأنه كان معداً للإستخدام

المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي أفيخاي أدرعي، أطلق تهديداً جديداً للبنان، مشيراً إلى أن “إسرائيل ستعمل ضد أي محاولة لخرق سيادتها، أو عملية تهريب على الحدود مع لبنان”.

وفي تغريدة له عبر “تويتر”، قال أدرعي: “رصدت إستطلاعات الجيش مساء أمس، مشتبها فيهم يقتربون من السياج الأمني من جهة لبنان نحو الأراضي الإسرائيلية، وقامت باستدعاء قوات الأمن إلى لمكان لتكتشف قطعتين من السلاح ونحو مئة قنبلة يدوية”.

أضاف: “سنواصل العمل ضد أي محاولة لخرق سيادة إسرائيل والقيام بأعمال تخريبية أو تهريب على حدود لبنان”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى