أخر الأخبار

المكتب التربوي في المستقبل: فلترفع الحصانات عن الجميع

الحنان برس _

توجه المكتب التربوي في “تيار المستقبل” إلى اللبنانيين جميعا والى أهالي ضحايا وجرحى انفجار مرفأ بيروت، بعبارات التضامن والمواساة، وقال في بيان: “بحلول ذكرى التفجير الأليمة المحفورة في قلوب اللبنانيين، لا بد لنا من أن نستحضر هول هذه الكارثة التي قضت على ما تبقى من نبض لبنان، كما نتذكر بخشوع الشهداء الذين زهقت أرواحهم ظلما وغدرا، وفارقوا أحبتهم داخل بيوتهم وحوانيتهم ومؤسساتهم، وقضوا تحت ركام تفجير مهول بين أصدقائهم وزملائهم، بفعل جريمة هزت قلوب الأحرار في كل العالم، وحركت شعوب الأرض قاطبة تضامنا مع بيروت، سيدة العواصم ومنارة الشرق. ومن المؤسف أن هذه الجريمة النكراء وتداعياتها لم تحرك نخوة المسؤولين ولا ضمائرهم الميتة لكشف المتورطين، وها هو عام بكامله يمر على هذه الفاجعة وأهالي الشهداء ما زالوا يضمدون جراحهم، ويعالجون مرضاهم بصمت حزين وأنفاس حبيسة تحكي وجع الظلم والقهر والغضب الكامن في النفوس”.

أضاف البيان: “فلترفع الحصانات عن الجميع، وليحاسب كل مقصر بحق أبناء بيروت والوطن، فالفقد لا يعوضه ألف اعتذار، وإنما هو القصاص وحده الذي يردع كل من خان أمانة هذه الدماء والأشلاء. في الرابع من آب، نجدد الأمل بحلم لبنان المزدهر المتمثل بأجيالنا المتعلمة، ونستبشر بأن عدالة السماء لا بد أن تطال المجرمين، فالحقيقة كالشمس، ستشرق حتما مهما اشتدت حلكة الليل والظلم والتسلط”.
المصدر: الوكالة الوطنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى