أخر الأخبار

يوم بيئي وحملة تشجير عند نهر الليطاني تخللها ممارسة رياضة التجذيف الكاياك

 

الحنان برس _ الليطاني _ جورج العشي

أبو حمد: ستستمر المصلحة بهذه المشاريع الصغيرة لها دلالة كبيرة
عواضة:هدفنا بيئة نظيفة وطبيعة جميلة خالية من التلوث وإرث للاجيال القادمة

ضمن إطار النشاطات لحماية حوض نهر الليطاني من التلوث والنفايات، وبرعاية مدير عام مصلحة مياه نهر الليطاني د.سامي علوية وبدعوة من نادي الكانوي – كاياك للتجذيف وبالتعاون مع بلدية كفرتبنيت -النبطية ووزارة الزراعة، أقام نادي الكاياك حملة تشجير عند ضفاف نهر الليطاني، وذلك بعد إزالة الجسر المؤقت من الأنابيب الخرسانية التي تعبرها المياه قرب جسر الخردلي و كانت تشكل خطراً على السلامة العامة وخاصة لممارسي رياضة الكانوي – كاياك ، وذلك قرب مجرى النهر بحضور نسيم ابو حمد ممثلا د. علوية، رئيس بلدية كفرتبنيت فؤاد ياسين و رئيس نادي كاياك علي عواضة ومساعدته رولا قاطبي، ممثل وزارة الزراعة علي بعلبكي، ورئيس دائرة الحوض الأدنى حسن جابر ، ناشطين في مجال البيئة وممارسين لرياضة التجذيف. وبعد مشاركة الحضور بغرس الاشجار الحرجية وريها، وخاصة لما لهذه الاشجار من فوائد بيئية وحياتية لطبيعة نظيفة وجميلة كما انها ارث للأجيال القادمة. وتخلل النشاط البيئي ممارسة رياضة الكانوي – كاياك والتجذيف في مجرى النهر والتمتع بمناظر الطبيعة الخلابة وكان لافتا مشاركة شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة في هذه الرياضة المائية.
*كاميرا أخبار الجديد*، واكبت هذا النشاط وتحدثت الى عدد من المشاركين فيه، وقال *السيد أبو حمد ممثلا د.علوية*، هذا ثمرة التعاون بين القطاعين العام والخاص، وقمنا بإعادة التأهيل البقعة التي تم إزالة الانابيب منها، وسوف يتم غرسها بالاشجار الحرجية ورعايتها من قبل نادي كاياك، وواجب على كل مواطن الاهتمام بهذا النهر وكذلك البلديات التي لها دور مهم بالمحافظة على نظافته و خاليا من التلوث، وان المصلحة ستستمر بهذه المشاريع الصغيرة والتي لها دلالة كبيرة للحفاظ على نهر الليطاني ورفع التلوث عنه”.
*بدوره رئيس نادي الكاياك علي عواضة* قال:”لقد ساعدنا د. علوية بإزالة جسر الانابيب المؤقت الذي كان يشكل خطرا على ممارسي رياضة الكاياك، وستقوم بزراعة هذا المكان بالاشجار الحرجية عند مدخل الجنوب الذي تضفي رونقا وجمالا . وعلينا الاستمرار بالقيام بهذه النشاطات البيئية للمحافظة على هذا النهر”.
وقالت الانسة *رولا قاطبي*، نشارك في حملة غرس الاشجار على ضفاف النهر وذلك لتشجيع الناس على الاهتمام بالطبيعة وجمالها وان يكون لديهم حس المسؤولية للمحافظة على مجرى النهر وعدم تلوثه*.

*وأشارت المواطنة لما حيدر*، الى انه “مؤخرا تتعرض البيئة لدمار هائل من خلال الحرائق او الكسارات والمرامل، وعلينا كمواطنين المسؤولية وليس فقط السياسيين تجاه ارضنا في هذا البلد “.
واصر المواطن *أحمد غندور*، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، على المشاركة في رياضة الكاياك، وقال: اشعر بالسعادة رغم إعاقتي الجسدية بالمشاركة مع هذا الجمع لأثبت بان كل انسان يستطيع ان يفعل ما يريد “.
وفي الختام، قدم رئيس النادي علي عواضة، دروعا تذكارية لكل من السيد نسيم نسيم أبو حمد و رئيس بلدية كفرتبنيت فؤاد ياسين وممثل وزارة الزراعة علي بعلبكي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى