أخر الأخبار

اجتماع نواب زحلة مع مدراء المستشفيات الخاصة والرسمية في بلدية زحلة

 

الحنان _

على أثر دعوة بلدية زحلة- معلقة وتعنايل نواب قضاء زحلة، ومدراء المستشفيات الرسمية والخاصة في منطقة البقاع الأوسط، الى إجتماع طارئ عقد في القصر البلدي، لوضع خطة للمرحلة المستجدة لمواجهة انتشار كورونا، والاستعداد للمواجهة وتضافر الجهود لتجنب أية
تداعيات محتملة لإنتشار وباء كورونا،
خرج المجتموعون بتوصيات لكيفية التعاطي مع المرحلة الحالية، والجهود المطلوبة للحد من تفشي هذا المرض في منطقتنا، وحضر اللقاء النواب عاصم عراجي وجورج عقيص ومحمد القرعاوي، وادي ديمرجيان وأنور جمعه، وعدد من أصحاب ومدراء المستشفيات الخاصة رئيس مجلس إدارة مستشفى الرئيس الهراوي الحكومي الدكتور نقولا معكرون.

وكان موضوع تجهيز مستشفى الرئيس الياس الهراوي الحكومي محور الاجتماع الطارئ التي دعت إليه بلدية زحلة معلقة مع نواب زحلة والبقاع الغربي ومدراء المستشفيات الخاصة ومستشفى الهراوي الحكومي نظرا للجهود الإستثنائية التي تتطلبها المرحلة الحالية، والحاجة لتضافر كل الجهود من أجل تجنب أية تداعيات محتملة لإنتشار وباء كورونا،
حيث خرج الاجتماع بتوصيات لكيفية التعاطي مع المرحلة الحالية، والجهود المطلوبة للحد من تفشي هذا المرض في منطقتنا، بالإضافة للبحث في خطة من أجل إمتصاص التداعيات الصحية في حال تفشيه.
وأولها الدعم السياسي وخلق صندوق تبرعات لتأمين تجهيزات المستشفى الحكومي حيث اكد النائب عاصم عراجي ان الخوف اليوم الوصول إلى المرحلة الرابعة نتيجة عدم الالتزام بالحجر المنزلي ، لذلك مستشفى الرئيس الهراوي الحكومي ستكون للخط للدفاع الأول بمنطقة البقاع، وسيكون هناك 19 سرير في المرحلة الأولى، 16 للعزل و 3 غرف عناية، حسب الاتفاق مع وزير الصحة، اما المرحلة الثانية نتوجه بها إلى 49 سرير والمرحلة الثالثة نحول المستشفى بالكامل تكون مركز اساسي لمنطقة البقاع الأوسط لمعالجة مرضى الكورونا.
ودعا عراجي المستشفيات الخاصة في منطقة البقاع للجمهورية التامة وعدم الانتظار لانتشار الوباء هذه مرحلة تحتاج لتضافر الجهود.
وأعلن النائب عراجي عن إنشاء صندوق للتبرعات لصالح مستشفى الرئيس الهراوي الحكومي ، ونتيجة الحديث مع وزارة الصحة تبين ان هناك نقص في جهاز فحص الكورونا، وتأمن الغطاء القانوني لشراء ال PCR. التي تبرع بها النائب ميشال ضاهر وهذه مسؤلية المجتمع ككل.
بدوره الدكتور نقولا معكرون أشار الى ان مستشفى الرئيس الهراوي بحاجة إلى التجهيزات كلها ليس فقط ال PCR والمستلزمات الطبية، إضافة إلى وجود اشكالية في تأمين الألبسة الخاصة للجسم التمريضي والطبي نتيجة فقدانه من السوق ونعمل على تأمينها والأمر يحتاج لبعض الوقت وعندما نصبح جاهزين نعلن عنه،.
وأشار معكرون الي انه في اليومين المقبلين سيصار الي تدريب الفريق التمريض الخاصة بمستشفى الرئيس الهراوي ببيروت في مستشفى الحريري.

بدوره رئيس بلدية زحلة اسعد زغيب اكد خطورة المرحلة في البقاع لذلك أردنا من اجتماعنا اليوم مع مدراء المستشفيات والنواب لمعرفة الأمور المحلة وتنفيذ ها بالسرعة، لذلك اليوم نعمل على تجهيز مستشفى الرئيس الهراوي أكان من المال الوزارة او من مال صندوق التبرعات وخلية عمل الطوارى.
اما النائب جمعه اعتبر آن العمل الموازي للاستنفار الصحي هو الالتزام بالتعبئة العامة والحجر المنزلي للحد من تفشي كورونا، كما طالب المجتمع الاهلي والبلدي مساعدة الناس الاكثر فقراَ للاستمرار في عملية الحجر المنزلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى