أخر الأخبار

بيان صادر من سماحة مفتي زحلة والبقاع بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج

الحنان _

بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج، توجه سماحة مفتي زحلة والبقاع الشيخ خليل الميس إلى المسلمين عامة واللبنانيين خاصة بالتحلي بالصبر وعروج النفس بالتضرع والدعاء إلى الله تعالى بالتوبة والرجوع إلى الحق والابتعاد عن الظلم، والأخذ بالأسباب والتوجيهات الرسمية في الحيطة والحذر، وعدم الاختلاط لحماية النفس من الأذى.
وناشد سماحته الأمة الإسلامية والعربية بالعمل على تحرير فلسطين والمسجد الأقصى مسرى ومعراج رسول الله صلى الله عليه وسلم من الاحتلال الصهيوني ورفع الظلم عن أهلها وعن المظلومين كافة إرضاءً لله ورسله.
وقد أشاد سماحته ببيان سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الدكتور الشيخ عبد اللطيف دريان حفظه الله تعالى مثمناً مواقفه وخاصة تجاه مطالبته بالإفراج عن الإسلاميين المظلومين في لبنان وتطبيق القانون والعدالة فوراً.
وشجب سماحة المفتي الميس إخلاء سبيل العميل الصهيوني المجرم من حكم العدالة بالقانون الجائر!، بينما يقبع الآلاف من الأبرياء في السجون اللبنانية من دون محاكمة ولا تطبيق للقانون فكيف يرفع البلاء مع الإمعان في ظلم الأبرياء.
وطالب سماحته الحكومة اللبنانية باحترام القانون والدستور على العمل الفوري في إخلاء سبيل من لم تتم محاكمته منذ سنوات في السجون اللبنانية من السجناء الإسلاميين الأبرياء ليس بمقابل ملف العملاء إنما لتحقيق العدالة وتطبيق القانون ورفع البلاء النازل، قال الله تعالى: (والله غالب على أمره) وقال: (إن الله لا يصلح عمل المفسدين) وفي الحديث: ” الراحمون يرحمهم الرحمن، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى