أخر الأخبار

تدابير لإنقاذ الصناعة البقاعية في اجتماع للصناعيين مع اساقفة زحلة

الحنان _

ضمن سلسلة الإجتماعات التي يدعو اليها مجلس اساقفة زحلة والبقاع، عقد اجتماع لاصحاب المؤسسات الصناعية في بيت مار بولس- كسارة للسريان الأرثوذكس، حضره أصحاب السيادة: عصام يوحنا درويش، جوزيف معوض، انطونيوس الصوري وبولس سفر، وامين سر المجلس الارشمندريت ايلي بوشعيا، كما حضر النائب ميشال ضاهر، رئيس تجمع الصناعيين في البقاع نقولا ابو فيصل والصناعيون: غسان صليبا، وسيم رياشي، هيكل العتل، سامي ابو فيصل، طارق يشوع، قزحيا الزوقي، الكسي شديد وجان اسطفان.
بعد عرض واقع القطاع الصناعي الصعب في زحلة والجوار، جرت مناقشات مسؤولة و قيّمة بين المجتمعيين ادّت الى اتخاذ القرارات الآتية:
١- اتفق اصحاب المؤسسات الصناعية على الإستمرار بالعمل على الرغم من الوضع الراهن واتخاذ التدابير اللازمة لتجنب صرف الموظفين في هذه الظروف الصعبة والحد من الهجرة،
ودعوا الى تعديل نمط المعيشة لكي نتمكن من تجاوز هذه المرحلة المأساوية.
2-ينتظر الجميع معالجة الأزمة من قبل الحكومة الجديدة الطامحة الى تخفيف ما يعاني منه القطاع الصناعي.
كما طالب المجتمعون بــ:
– حماية انتاج الصناعة الوطنية من منافسة الصناعات الخارجية.
– اعفاء المؤسسات الصناعية في البقاع من بعض الرسوم والضرائب التي تعرقل نهوضها.
– تقديم التسهيلات اللازمة من قبل وزارة الصناعة.
– دعوة الجميع الى تشجيع الصناعة الوطنية والطلب من اللبنانيين في بلاد الإنتشار المساهمة في استهلاك المنتجات اللبنانية.

وتطرق المجتمعون الى بحث امور كثيرة متنوعة تساعد على النهوض من الازمة الصناعية.
وتمّ تعيين لجنة متابعة يعلن برنامج عملها لاحقاً.
وشكر المجتمعون الصناعيون اساقفة المدينة على اهتمامهم الدائم بشؤون و شجون ابناء زحلة والجوار
ثم رفع الاساقفة الصلاة الى الله لكي يمنّ على لبنان بعامة وعلى زحلة بخاصة بتخطي الظروف الصعبة التي يمر بها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى