صحة

الإفطار على “التمر واللبن” أفضل غذاء بعد ساعات صيام طويلة..إليك السبب

الحنان برس _

لشهر رمضان المبارك طقوسه الرمضانية المميزة. التي تميزه عن باقي أشهر السنة. من مائدة الإفطار والسحور. إلى العزائم والسهرات وغيرها الكثير.

والإفطار على التمر واللبن واحدة من أشهر عادات المسلمين خلال شهر رمضان. حيث يعد أفضل غذاء للمعدة بعد صيام ساعات طويلة، نظراً لما يحتويه من فوائد صحية، أبرزها:

1– تعزيز الطاقة:

نظراً لاحتواء التمر على الجلوكوز والفركتوز، اللذين يدعم القوة البدنية، يحصل الجسم على الطاقة والنشاط الكامل.

2- تقليل فرص الإصابة بفقر الدم

يحتوي عنصري “التمر والحليب” على الحديد الكافي للجسم. ومن خلال تناولهما معاً، سوف يتوفر للجسم الكمية الكافية من الدم. وبالتالي تقلل من فرص الإصابة بالمرض.

3- تحسين الهضم

تغيرات العادات الغذائية في شهر رمضان يرافقها الكثير من المشاكل الصحية. لكن التمر والحليب يحتويان على الألياف التي تنظم عمل الجهاز الهضمي، وبالتالي تحسن حركة الأمعاء، وتعزز صحة الجهاز الهضمي.

4- تقوية العضلات

التمر والحليب غنيان بالبروتين، وعند تناولهما معاً يتوافر للجسم دفعة قوية من البروتين. الذي يساعد العضلات في النمو، ويزيد كثافة العظام.

5- صحة البشرة

يزيد التمر من زيادة الدورة الدموية في الجسم والوجه، مما يمنحك بشرة متوهجة وصحية. ويقلل من آثار المشاكل الجلدية مثل حب الشباب والتجاعيد.

6- منع آلام العظام

الحليب العنصر الغذائي الأفضل في محاربة مشاكل العظام، لأنه يحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم الذي يحافظ على صحة العظام ويدعمها.

كما ويقلل من فرص ألمها بسبب الأمراض، بالإضافة إلى احتوائه على مضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرة، وبالتالي تمنع مشاكل العظام من الأساس.

المصدر: الإمارات نيوز

متابعة- بتول ضوا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى